حياة المرأة بعد الولادة

حياة المرأة بعد الولادة

قد ت شعر ين بالغبطة والفرح ويملؤك إحساس بالراحة النفسية والجسدية والعاطفية، أو قد تشعرين بالتعب والإرهاق والألم أو حتى الاكتئاب. ربما تشعرين بالألم إذا كان لديك تمزق أو قطع بالعجان. ربما ينتابك أي من هذه الأحاسيس والمشاعر، أو قد لا تختبرين أياً منها. مهما كان شعورك، تذكري أنك تعيشين مرحلة النقاهة بعد كل التغيرات الجسدية الجسيمة التي مررت بها؛ لذلك تطرأ علي حياتك تغيرات عديدة علي كافة الأصعدة، منها:

النظام الغذائي


 تشير منظمة لا ليش ليغو (بالإنجليزية: La Leche League)، وهي منظمة مكرّسة لتعزيز ال رضاعة الطبيعيّة إلى أنّ أفضل نظام غذائيّ للأم المرضعة هو اتباع النظام الغذائيّ الصحيّ الطبيعيّ، أي أن يشتمل على الخضروات الطازجة، والحبوب، والبروتينات، والدهون المنخفضة، ويشار إلى ضرورة الاستمرار في تناول الفيتامينات الموصوفة خلال ال حمل ، وشرب الكثير من الماء، والاستمرار في التقليل من المشروبات الواجب تجنبها خلال الحمل ، ومنها الكحول، والكافيين، وكذلك الأمر بالنسبة للأطعمة كالأسماك التي تحتوي على الزئبق، كما من المهم عدم محاولة استعادة الجسم الطبيعيّ على ما كان عليه قبل الحمل خلال الأسابيع الأولى من الولادة ، فالأهم هو تعويض الفيتامينات والمعادن التي فقدها الجسم أثناء الولادة أولاً.

الأنشطة البدنية

 تختلف المدّة التي تستطيع فيها المرأة العودة إلى أنشطتها الطبيعيّة تبعاً لحالتها، ومن بعض العوامل المحدّدة: هي الولادة القيسرية، أو وجود إفرازات مهبلية، أو شق في العجان، ولذلك من الأفضل استشارة القابلة، أو مسؤولة ال رعاية بخصوص هذه المواضيع.

ممارسة الجنس


 يجب انتظار توقّف أيّ نزيف بعد الولادة قبل العودة لممارسة الجنس، و غالب اً ما تكون بعد الأسابيع الثلاثة الأولى، والأمر الآخر هو أن يكون الطرفان مهيئان جسدياً وعاطفياً، مع التنويه إلى أنّ بعض الأزواج ينتظرون حتى ستة أسابيع على الأقل بعد الولادة، كما أنّ هناك مجموعة تفضّل الانتظار حتى ستة أشهر، ويقترح المتخصصون محاولة العودة للممارسة في حال كان الطرفان مستعدين قبل موعد الفحص بعد الأسابيع الستة الأولى، وذلك لطرح أيّ سؤال، أو مشكلة على المختص أثناء الزيارة، بالإضافة إلى أهمية التفكير في منع الحمل حتى لو كانت الأم مرضعة.

ممارسة الرياضة


 في حال كانت ال ولادة طبيعية وسهلة، يمكن البدء بممارسة الرياضة بعد الولادة بأيام، أو في حال الشعور بإمكانية ممارستها، أما في حال الولادة المعقدة، أو بوجود خياطة في العجان، فمن الأفضل أخذ المشورة الطبية فيما يخصّ ذلك. الدورة الشهر ية

 عادة ما تعود الدورة الشهرية بعد فترة تتراوح ما بين ستة إلى ثمانية أسابيع بعد الولادة، وذلك في حال كانت الأم غير مرضعة، أمّا إذا كانت مرضعة فإنّ الفترة تختلف.

المصدر:mawdoo3




إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • OM Hadeel

    2019-09-10 11:22:39

    بنات انا دكتوره نسائيه الي بدها اي شي تبعت

  • OM Hadeel

    2019-09-08 15:08:18

    نعم

  • rajae mohamed

    2019-09-08 09:25:16

    د

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 215 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن