أول مولود من امرأة متوفية

كشف أطباء برازيليون عن أول مولود في العالم من رحم مزروع متبرع به من امرأة متوفية لامرأة أخرى وُلدت بدون رحم، وأضاف الأطباء أن هذه العملية تعتبر ناجحة!


حيث قام الأطباء بإجراء عملية قيصرية لل طفل الذي جاء وزنه 6 باوند، بعد تبرع السيدة المتوفاة التي تبلغ 45 عاما وتوفيت بسكتة دماغية للسيدة والدة الطفل التي تبلغ 35 عاما.


استغرقت العملية حوالي 10 ساعات ونصف بعد أن استلمت خمسة عقاقير مثبطة للمناعة، بالإضافة إلى المضادات الحيوية وعلاج تخثر الدم والأسبرين أثناء وجودها في المستشفى، ثم لاحقا تعرضت لعملية الإخصاب في المختبر.


وذكر الأطباء من جامعة ساو باولو أن هذه العملية الجراحية تعتبر علامة طبية فارقة، ويخلق فرص وأمل جديد للنساء ا للا تي يعانين من العقم في حال توفر متبرعين مناسبين ووجود الإمكانيات الطبية اللازمة، خاصة مع صعوبة تبرع الناسء على قيد الحياة.


جدير بالذكر أيضا أن الأطباء قد أوضحوا أن الرحم تم إزالته أثناء العملية القيصرية ، لتخرج الأم بعد 3 أيام من الجراحة مع طفله ا.


في النهاية يعتبر الأطباء أن هذه الخطوة تعتبر أمر مثير للاهتمام خاصة بعد فشل العديد من التجارب السابقة، فهل سيتغير الوضع في المستقبل؟


​المصدر: كل يوم معلومة طبية

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • زائر-44055273

    2019-08-28 16:38:26

    ب

  • انهيان حارث

    2019-06-24 13:55:38

    ان شالله ولدتي هسة وابنك بحضنك يارب

  • أبو خبيب محمد

    2019-03-16 10:52:03

    آمين يارب

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 156 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن