أهم المشاكل التي تواجهها الحامل ومدى خطورتها وطرق علاجها

اهم المشاكل التي تواجهها الحامل ومدى خطورتها وطرق علاجها

هناك مجموعة من الأعراض والمشكلات والآلام التي تواجهها ال حامل ، ولا تدري هي أعراض طبيعية أم لا.


إليكِ بعض من المشاكل الأكثر شيوعاً:

" آلام الظهر، النزيف، نزيف اللثة، الإمساك، التشنج، الإعياء، الصداع، الحرارة، ارتفاع ضغط الدم، سلس البول، غسر الهضم، تسريب حلمة الثدي، الحكة، آلام الحوض، عدم النوم، علامات التمدد، تورم القدمين والكاحلين، الإفرازات المهبلية ".


والآن سن شرح أسباب بعض هذه الأعراض وكيفية تجنبها ومدى خطورتها:

الإمساك:

قد تواجهين الإمساك في وقت مبكر جداً من ال حمل بسبب التغيرات الهرمونية في جسمك. يمكن أن يعني الإمساك أنك لا تخرجين البراز كما كنت تفعلين سابقاً، وتقومين بالضغط أكثر من المعتاد، أو أنك غير قادرة على إفراغ أمعائك بشكل كلي.

يمكن أيضاً أن يتسبب الإمساك بأن يكون التبرز صعبا على نحو غير عادي، متكتلاً، كب يرا أو صغير اً.

تجنب الإمساك:

أكل الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف، مثل الخبز المصنوع من الحنطة الكاملة، الحبوب الكاملة، الفواكه والخضروات، والبقول مثل الفول والعدس.

ممارسة الرياضة وشرب الماء كثيراً.

تجنب مكملات الحديد لأنها يمكن أن تتسبب لك بالإمساك، اسألي طبيبك إن كان من الممكن أن يتم العلاج بدونها أو بالتغيير إلى نوع مختلف.


التشنج خلال فترة الحمل :

التشنج هو، ألم حاد مفاجئ، يحدث عادة في عضلات ساقك أو في القدمين. وهو أكثر شيوعا في الليل.

لا أحد يعرف الأسباب الفعلية لذلك، ولكن هناك بعض الأفكار حول أسباب التشنج وأسباب حدوثه في فترة الحمل .

تجنب التشنج خلال فترة الحمل:

انحني ومددي قدمك بقوة للأعلى والأسفل 30 مرة

دوّري قدمك ثماني مرات بجهة معينة وثماني مرات في الجهة الأخرى

كرري ذلك مع القدم الأخرى.

اسحبي صابع قدميك نحو كاحلك أو فرك العضلات بشدة. تذكري دائما أن استشارة القابلة، الطبيب أو الصيدلي قبل تناول المسكنات أثناء الحمل.


الدوار خلال الحمل:

غالب اً ما تصاب النساء الحوامل بالدوار.

والسبب في ذلك هو التغيرات الهرمونية التي تحدث في جسمك خلال فترة الحمل. يحدث الدوار في حال عدم حصول الدماغ على ما يكفي من الدم، وبالتالي ما لا يكفي من الأوكسجين.

ويحدث غالباً عند حركتك بشكل مفاجأ، أو في الصباح عند الاستيقاظ، أو وقت الخروج من الحمام.

تجنب الشعور بالدوار:

النهوض ببطء بعد الجلوس أو الاستلقاء

إذا كنت ت شعر ين بالدوار عندما تقفين، اعثري على مقعد بسرعة وينبغي أن يتلاشى شعورك بالدوار، إذا لم يتلاشى، استلقي على جانبك

إذا كنت تشعرين بالدوار أثناء استلقاءك على ظهرك، تقلبي واستلقي على جانبك

من الأفضل عدم الاستلقاء على ظهرك في الفترات الأخيرة من الحمل أو أثناء الإرهاق.


الشعور بالحر أثناء الحمل:

من المحتمل أن تشعري خلال فترة الحمل أنك أكثر دفئاً من المعتاد.

ويرجع ذلك إلى التغيرات الهرمونية وال زيادة في تدفق الدم إلى الجلد.

كما أنك قد تتعرقين أكثر.

 قد يساعدك أن تقومي بالتالي:

ارتداء ملابس فضفاضة مصنوعة من الألياف الطبيعية، فهي أكثر قدرة على الامتصاص والتنفس من الألياف الاصطناعية

الحفاظ على غرفتك باردة، ويمكنك استخدام مروحة كهربائية لتبريدها

الاغتسال بشكل متكرر لمساعدتك على الشعور بالحيوية.


سلس البول:

إن سلس البول مشكلة شائعة، ويمكن أن تؤثر عليك أثناء وبعد الحمل.

تكون الحوامل أحياناً غير قادرات على منع تدفق مفاجئ للبول أو تسرب القليل عند السعال، الضحك، العطس، أو عندما يتحركن فجأة، أو بمجرد النهوض من وضعية الجلوس.

قد يكون هذا مؤقتاً، وذلك لأن عضلات أسفل الحوض (العضلات حول المثانة) تسترخي قليلا لل تحضير لولادة ال طفل .

متى عليكِ طلب المساعدة في مشكلة " سلس البول ":

إذا كان لديك أي ألم أثناء التبول أو كنت تسربين أي دم مع البول، قد يكون لديك عدوى البول، التي تحتاج إلى علاج.

اشربي الكثير من الماء لتخفيف كثافة البول والحد من الألم.

يجب عليك الاتصال بطبيبك في غضون 24 ساعة من أول ملاحظة لهذه الأعراض.


تغير الجلد والشعر:

إن التغيرات الهرمونية الحاصلة أثناء الحمل قد تجعل الحلمتين والمنطقة المحيطة بهما أكثر قتامة.

قد يصبح لون بشرتك أيضاً أكثر قتامةً، إما على شكل بقع أو بشكل كلي.

قد تصبح الوحمات، الشامات وربما النمش أيضاً أكثر قتامةً.

يظهر لدى بعض النساء خط قاتم في أسفل وسط بطونهم.

سوف تتلاشى هذه التغييرات تدريجياً بعد ولادة الطفل ، على الرغم من أن الحلمات قد تبقى أغمق قليلاً.

قومي بحماية البشرة بعامل وقاية مرتفع من الشمس ولا تبقي في الشمس لفترة طويلة.


إن كنت مصابة بالدوالي يجب عليكِ:

محاولة تجنب الوقوف لفترات طويلة من الزمن

محاولة عدم الجلوس بوضعية الرجلين المتقاطعتين

محاولة عدم زيادة وزنك لأن ذلك يزيد من الضغط

الجلوس مع رفع ساقيك بقدر ما تستطيعين، لتخفيف الازعاج

محاولة ارتداء المشدّات، لأنها قد تساعد أيضاً في دعم عضلات الساق، يمكنك شرائها من معظم الصيدليات

محاولة النوم مع الحفاظ على ساقيك أعلى من بقية الجسم، ضعي الوسائد تحت الكاحلين أو ضعي بعض الكتب تحت سريرك.


لكن عزيزتي الأم إن كنت تعتقدين أن شيئاً خاطئاً يجري بشكل خطير، ثقي بحدسك واتصلي بطبيبك أو بالقابلة على الفور.

مع تمنياتنا بصحة جيدة

أمــل الرخــاوي

طفلي لايف

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

  • ام عبدو

    2019-10-30 13:00:11

    انا حامل ليا سبعه 7أسابيع ويومان نبي نسالكم معقوله لتوا مافيش نبض بيبي امته يبدأ نبض انا مشغوله عليه

  • زائر-46711603

    2019-08-11 08:29:29

    اني حامل بشهر السادس وعندي الم في الحوض

  • Marwa Darwish

    2019-06-29 19:01:18

    هل تستطيع الحامل استعمال حبوب كلاموكس لالتخاب البلعوم وهي ببداية الشهر التامن

‎استخدم تطبيق TeflyLife لعرض تعليقات 285 المتبقية
إكتشف محتوى اكثر

قمي بتحميل تطبيق طفلي لايف

واحصلي على تذكير مجاني لوقت تطعيم الطفل

فتح

تطبيق طفلي لايف

يركز على صحة الأم والطفل ، وهو الاختيار المشترك لملايين الأمهات

Google play
App store

تم النسخ

تحميل الآن
تحميل الآن
تحميل الآن